نشر بتاريخ: 2022/05/16 ( آخر تحديث: 2022/05/16 الساعة: 12:51 )

راديو الشباب  

أوضح مدير عام الصحة والبيئة في بلدية غزة م. أحمد عبدو في حديث خاص لراديو الشباب، أنه يلتقى من  5 إلى 7 شكاوي يومية فيما يتعلق بالكلاب الضآلة وخطورتها على المواطنين. 

ونوه عبدو، أن كل الشكاوي يتم أخذها بعين الاعتبار وتحليلها ويتم معالجتها حسب خطورتها، فمنذ العدوان الأخير على قطاع غزة في مايو 2021، فإن عدد الشكاوى المقدمة ضد وجود الضآلة في المناطق والأحياء الحيوية بالسكان زادت بشكل لا يُطاق من قبل السكان. 

وقال إن البلدية حاولت معالجة ظاهرة النفايات والأماكن المهجورة التي تعتبر مكان ملائم لتجمع الكلاب الضآلة. 

وبين عبدو أنه تم عقد اتفاق مع جمعية سلالة واعطائها قطعة أرض؛ لإنشاء محمية وجمع كافة الكلاب الضآلة، من خلال تعقيمها وتطعيمها قبل نقلها إلى المحمية، حيث قمنا بتطعيم 75 %من الكلاب في منطقة المقوسي.